Phone: 01123444100
Fax: 002-01123444100
32 Street Adress The third area

الجديد فى مجال الادمان وعلاج الادمان على المخدرات 2018

ملف متكامل عن علاج الادمان
تعريف الادمان
تعريف المخدرات
انواع المخدرات
اعراض مرض الادمان على المخدرات
برامج علاج الادمان من المخدرات
ماهو الانتكاس وكيفية منع الانتكاس
كيفية الوقاية من الانتكاس
الوقاية من ادمان المخدرات
 

تعريف الادمان :-

تعددت التعريفات الخاصة بالادمان فمنهم من يقول انها عبارة عن اضطراب سلوكي يفرض على الفرد تكرار عمل معين
باستمرار لكي ينهمك بهذا النشاط بغض النظر عن العواقب الضارة بصحة الفرد أو حالاته العقلية أو حياته الاجتماعية ،
ومنهم من يعرف الادمان على انة الحالة الناتجة عن استعمال مواد مخدرة بصفة مستمرة؛ بحيث يصبح الإنسان معتمدًا
عليها نفسيًّا وجسديًّا، بل ويحتاج إلى زيادة الجرعة من وقت لآخر ليحصل على الأثر نفسه دائمًا، وهكذا يتناول المدمن جرعات تتضاعف في زمن وجيز حتى تصل إلى درجة تسبب أشد الضرر
بالجسم والعقل فيفقد الشخص القدرة على القيام بأعماله وواجباته اليومية في غياب هذه المادة، وفي حالة التوقف عن استعمالها تظهر عليه أعراض نفسية وجسدية خطيرة تسمى "أعراض
الانسحاب" وقد تؤدي إلى الموت أو الإدمان؛ الذي يتمثل في إدمان المشروبات الروحية أو المخدرات أو الأدوية النفسية المهدئة أو المنومة أو المنشطة.
او هو عبارة عن الإدمان عبارة عن مرضٍ ناتج عن اعتياد الإنسان على عقار، أو سلوك معيّن، أو مادّة مخدِّرة توجّهُ سلوكيّات الفرد تحتَ تأثيرِها، حيثُ لا يستطيعُ الاستغناء عنها، فتتأثّرُ حالتُه
النفسيّة بشكل ملحوظ في حال انتهاءِ مفعولها، أو عدم تعاطيها، وبالتالي يصبح همُّه الحصول عليها ليحسّن حالته المزاجية والنفسيّة، مما يعودُ بشكل سلبيّ على المجتمع المحيط به، ويمكنُ التعرّف
على المدمن من خلال رصد سلوكه، حيث يصبح مهملاً في نفسه
 

تعريف المخدرات :-

المخدرات هي كل مادة نباتية أو مصنّعة تحتوي على عناصر منوّمة أو مسكّنة أو مفتّرة، والتي إذا استخدمت في غير
الأغراض الطبية المعدة لها فإنها تصيب الجسم بالفتور والخمول وتشلّ نشاطه كما تصيب الجهاز العصبي المركزي
والجهاز التنفسي والجهاز الدوري بالأمراض المزمنة، كما تؤدي إلى حالة من التعود أو ما يسمى "الإدمان" مسببة
أضرارًا بالغة بالصحة النفسية والبدنية والاجتماعية.

انواع المخدرات :-

تختلف أنواع المخدرات وأشكالها حسب طريقة تصنيفها؛ فبعضها يصنف على أساس تأثيرها، وبعضها الآخر يصنف على أساس طرق إنتاجها أو حسب لونها، وربما بحسب الاعتماد (الإدمان) النفسي والعضوي.
وتتفاوت أنواع المواد المخدرة في درجة تأثيرها وطريقة عملها على الجهاز العصبي للإنسان، مثل:
الحشيش والماريجوانا.
المخدرات المهدئة.
المخدرات المنشطة مثل: الكوكايين.
المواد المهلوسة مثل (إل. إس. د( .
المواد المستنشقة (العطرية) مثل الصمغ.
المسكنات والمهدئات الطبية مثل المورفين.
اعراض مرض الادمان على المخدرات :-
التغير المفاجئ في نمط الحياة كالغياب المتكرر والانقطاع عن العمل أو الدراسة.
تدني المستوى الدراسي أو تدني أدائه في العمل.
الخروج من البيت لفترات طويلة والتأخر خارج البيت ليلًا.
التعامل بسرية فيما يتعلق بخصوصياته.
تقلب المزاج وعدم الاهتمام بالمظهر.
الغضب لأتفه الأسباب.
التهرب من تحمل المسؤولية واللامبالاة.
الإسراف وزيادة الطلب على النقود.
تغيير مجموعة الأصدقاء والانضمام إلى "شلة" جديدة.
الميل إلى الانطواء والوحدة.
فقدان الوزن الملحوظ نتيجة فقدان الشهية.
 

اسباب الادمان على المخدرات :-

تختلف اسباب الادمان على المخدرات من شخص الى اخر ومن اسرة الى اخرى ايضا وتبقى النتيجة واحدة ال وهى

الوقوع فى مصيدة الادمان تعرف على اهم اسباب الادمان على المخدرات :-

الجهل بأخطار استعمال المخدر.
ضعف الوازع الديني، والتنشئة الاجتماعية غير السليمة.
التفكك الأسري.
الفقر والجهل والأمية .
الثراء الفاحش والتبذير دون حساب.
انشغال الوالدين عن الأبناء، وعدم وجود الرقابة والتوجيه.
عدم وجود الحوار بين أفراد العائلة.
مجالسة أو مصاحبة رفاق السوء.
البطالة والفراغ.
برامج علاج الادمان من المخدرات :-
تختلف برامج علاج الادمان من شخص الى اخر على حسب الحالة وقدرة المعالج على الاحاطة ببرامج علاج الادمان من

المخدرات وتبقى اشهر برامج علاج الادمان على امخدرات كالاتى :-

وتشمل الدورات التعليمية التي تركز على حصول المدمن على العلاج الداعم ومنع الانتكاس ويمكن تحقيق ذلك في
جلسات فردية أو جماعية أو أسرية.
2) المشورة:
أخذ المشورة من مستشار نفسي بشكل منفرد أو مع الأسرة ، أو من طبيب نفسي تساعد على مقاومة إغراء إدمان المخدرات واستئناف تعاطيها.
علاجات السلوك يمكن أن تساعد على إيجاد وسائل للتعامل مع الرغبة الشديدة في استخدام المخدرات, وتقترح استراتيجيات لتجنب ذلك ومنع الانتكاس، وتقديم اقتراحات حول كيفية
التعامل مع الانتكاس اذا حدث.
تقديم مشورة تنطوي أيضا على الحديث عن عمل المدمن، والمشاكل القانونية، والعلاقات مع العائلة والأصدقاء.
أخذ المشورة مع أفراد الأسرة ويساعدهم ذلك على تطوير مهارات اتصال أفضل مع المدمن حتى يكونوا أكثر دعمًا له.
3) جماعات المساعدة الذاتية :
هذه الجماعات موجودة من أجل الأشخاص المدمنين على المخدرات ورسالتهم هي أن الإدمان هو مرض مزمن وهناك خطر للانتكاس، وأن العلاج الداعم والمستمر والذي يشمل العلاج بالأدوية
وتقديم المشورة واجتماعات جماعات المساعدة الذاتية ضروري لمنع الانتكاس مرة أخرى. يساعد الطبيب المعالج على تحديد موقع هذه الجماعات.
4)علاج الانسحاب:
أعراض انسحاب المخدرات تختلف باختلاف نوع المخدرات المستخدمة وتشمل الأرق, التقيؤ, التعرق، مشكلات في النوم, الهلوسة, التشنجات, آلام في العظام والعضلات, ارتفاع ضغط
الدم ومعدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم, الاكتئاب ومحاولة الانتحار.
الهدف من علاج الانسحاب (إزالة السموم) هو وقف تناول المخدرات بسرعة وأمان، ويشمل ذلك:
خفض جرعة المخدرات تدريجيًّا.
استبداله بمواد أخرى مؤقتا يكون له آثار جانبية أقل حدة ، مثل الميثادون أو البوبرينورفين.
بالنسبة لبعض الناس قد يكون آمنًا الخضوع لعلاج الانسحاب في العيادات الخارجية، والبعض الآخر قد يتطلب الدخول الى المستشفى.
5) تقييم مدمن المخدرات صحيًّا:
ينبغي لبرامج العلاج تقييم مدمني المخدرات لوجود فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز), أوالتهاب الكبد الوبائي ب وج, أومرض السل أوالأمراض المعدية الأخرى.
 

دور الاسرة فى علاج الادمان على المخدرات :-

تعتبر الأسرة هي الخلية الأولى للمجتمع وهى البيئة الأولى التي ينشأ فيها الطفل ويرتبط بها ويشب في أحضانها، وعلى
الأسرة يقع دور توعية الأبناء ورقابتهم وتهيئة الجو المستقر لهم حتى تجنبهم مخاطر الإدمان وذلك من خلال ما يلي:
1 - تقديم القدوة الحسنة، فمثلا الأب الذي يدخن لا يمثل قدوة حسنة لأبنائه، فمهما قدم لهم من توعية ونصائح حتى
يحذروا التدخين فإن نصائحه تضيع مهب الرياح.
2 - الحفاظ على جو الهدوء والسلام والسعادة والمحبة داخل الأسرة، فالأسرة المستقرة المتحابة هي حصن حصين ضد الإدمان.
3 - عند حدوث بعض الخلافات بين الزوج والزوجة يجب أن تحل بعيدًا عن أعين وآذان الأبناء.
4 - غرس الاخلاق فى الأبناء منذ صغرهم، وزرع القيم الدينية فيهم، وتقوية الوعي الديني الذي يقوي الضمير، والضمير القوي هو حصن أمان ضد الإدمان.
5 - مساعدة الوالدين الأبناء في بناء شخصياتهم حيث تُعوّدهم على القول " نعم" لكل ما هو صحيح، و"لا" لكل ما هو خاطئ مهما كانت آراء الآخرين، ومهما كان ضغط الأصدقاء.
6 - متابعة سلوك الأبناء داخل المنزل وخارجه وتصحيح هذا السلوك وتقويمه، ومساعدتهم في اختيار الأصدقاء وأسرهم.
ماهو الانتكاس وكيفية منع الانتكاس :-
 اولا تعريف الانتكاس ما هو الانتكاس ، هي عودة المدمن المتعافي إلى نمط الحياة القديمة(سلوك حياة التعاطي) وتبدأ حياة المدمن بالتدهور من جديد وتسمي هذه (انتكاسة فكرية).
نستطيع أن نري من هذا التعريف أن الانتكاسة لا تعني بالضرورة عودة المدمن الى التعاطي الفعلي حتى نطلق عليه أنه شخص منتكس، بل في أغلب الأحوال تكون الانتكاسة هي انتكاسة فكرية
وذلك من خلال كلمة 'عودة المدمن الى نمط الحياة القديمة'. أي إن أغلب المدمنين قبل أن يتعاطوا المخدرات فعلا نراهم قد بدأوا يمارسون سلوكياتهم الإدمانية من جديد كالكذب والإنكار والإسقاط
والتبرير والمراوغة. وهذا دورنا في الحريه من خلال فريق عمل ناجح أن نتنبأ بالشخص بأنه سينتكس فعلا قبل أن يتعاطي شيئا من المخدرات بملاحظه تلك السلوكيات ونحاول بشتي الطرق أن
ننبه المدمن لها عن طريق كثير من الأرشادات ومن ثم  يمكن الأن الى جادة الصواب قبل أن يستفحل الموضوع ويتعاطى فعلا فتكون الانتكاسة حقيقية.

 ثانيا كيفية الوقاية من الانتكاس :

 منع الانتكاس :
مدمن المخدرات معرض للانتكاس والعودة لاستخدامها مرة أخرى بعد المعالجة، ولتجنب ذلك يجب اتباع الخطوات التالية:
تجنب الحالات عالية الأخطار مثل عدم الذهاب مرة أخرى إلى الحي الذي تم استخدامه للحصول على المخدرات والابتعاد عن أصدقاء السوء.
الحصول على الفورعلى مساعدة إذا تم استخدام المخدرات مرة أخرى.

الالتزام بخطة العلاج الخاصة :

قد يبدو وكأن المريض يتعافى وأنه لا يحتاج للحفاظ على اتخاذ خطوات للبقاء خاليًا من الإدمان، ولكن لا ينبغي التوقف عن رؤية الطبيب النفسي، والذهاب إلى اجتماعات فريق الدعم الخاص به أو
تناول الدواء الموصوف؛ حيث إن الفرصة في البقاء خاليًا من الإدمان كبيرة إذا تمت متابعة العلاج بعد الشفاء.
برامج علاج الادمان برامج علاج الادمان
الوقاية من ادمان المخدرات :
أفضل وسيلة لمنع الإدمان على المخدرات هي بعدم تناول المخدرات على الإطلاق، واستخدام الحذر عند أخذ أي دواء
يسبب الادمان فقد يصف الطبيب أدوية لتخفيف الألم أو البنزوديازيبين لتخفيف القلق أو الأرق، أو الباربيتورات للتخفيف
من التوتر أو التهيج. يصف الاطباء هذه الادوية بجرعات آمنة ويتم مراقبة استخدامها بحيث لا يحصل المريض على
جرعة كبيرة جدًّا أو لفترة طويلة جدًّا. إذا كان المريض يشعر بحاجة إلى أخذ جرعة أكبر من الجرعة الموصوفة من
الدواء، فإنه يجب التحدث مع الطبيب.
الوقاية من سوء تعاطي المخدرات لدى الأطفال :
التواصل: التحدث مع الأطفال حول أخطار تعاطي المخدرات وإساءة استعمالها.
الاستماع: الاستماع الجيد عند تحدث الأطفال عن ضغط أصدقائهم عليهم للاستخدام الخاطئ للمخدرات، ودعم جهودهم لمقاومة ذلك.
القدوة الحسنة: يجب على الآباء والأمهات أن يتجنبوا إدمان المخدرات والكحول ليكونوا قدوة حسنة لأبنائهم؛ حيث إن الأطفال من الآباء والأمهات الذين يتعاطون المخدرات معرضون بشكل أكبر لخطر الإدمان .
تقوية العلاقة: العلاقة القوية المستقرة بين الآباء وبين 
أطفالهم تقلل من أخطار استخدام الطفل للمخدرات.
 
https://newhope-eg.com
http://علاج-ادمان-المخدرات.com
http://hedaya-addiction-treatment.com
Powered By